رياضة

سواريز: الفيفا منعني من احتضان أطفالي.. ويقف دائما ضدنا

post-img
شن لويس سواريز، مهاجم أوروجواي، هجومًا على الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، عقب توديع منتخب بلاده لمنافسات كأس العالم من دور المجموعات، رغم الفوز على غانا (2-0) اليوم الجمعة.

وقال سواريز، في تصريحات صحفية عقب المباراة: "أشعر بالحزن والإحباط، كنت محظوظًا بالمشاركة في كأس العالم الرابعة لي".

واستدرك: "لكن بالنسبة لابني البالغ من العمر 4 سنوات، أن يشاهد والده يقول وداعًا بهذه الصور الحزينة، فهو أمر صعب لي كأب.. علينا مواجهة الموقف، وتشجيع زملائنا فيما هو قادم".

وأضاف: "أردت أن أحتضن أطفالي وزوجتي.. لكن أتي لي شخص من الفيفا، وأخبرني بأنه لا يمكن لأطفالي النزول للملعب.. وفي يوم آخر كان لاعب من فرنسا يجلس رفقة طفله على مقاعد البدلاء.. أريد أن أعرف لماذا هم دائمًا ضد أوروجواي؟".

وتابع: "يبدو أن على أوروجواي أن تتمتع بالقوة على الصعيد الإعلامي، كي نسمح بمرور أطفالنا.. لكن هذا هو الفيفا".

وعن مباراة غانا، قال سواريز: "كافاني كانت له ركلة جزاء، ولداروين (نونيز) ركلة جزاء واضحة للغاية.. لا توجد أعذار، لكن هناك ركلات جزاء لا تُصدق تم احتسابها في كأس العالم، وعلى لجنة الحكام التفسير".

وأردف: "اليوم قدمنا أفضل ما لدينا، وكان يتوجب علينا الفوز، وقمنا بذلك.. لكن الأمر تعلق بنتائج الآخرين، أشعر بالحزن وخيبة الأمل.. ركلة الجزاء التي اُحتسبت ضد خيمينيز (أمام البرتغال) كانت حاسمة بسبب فارق الأهداف.. دائمًا الفيفا ضد أوروجواي".

مقالات مرتبطة

من نحن

#Aym عالم_الشباب #

Instagram